نواكشوط,  14/05/2019
أشرفت وزارة الشؤون الاجتماعية و الطفولة و الأسرة السيدة مريم بنت بلال ولد السالك اليوم الثلاثاء بمباني مركز التكوين للترقية النسوية في نواكشوط على انطلاق برنامج تمويل المشاريع الموجهة لخريجات مركز التكوين للطفولة الصغرى.

ويستهدف البرنامج دمج خريجات المركز من خلال إنشاء مؤسسات خصوصية للتعليم ما قبل المدرسة والرفع من مستوى التعليم قبل المدرسي خاصة في الأوساط الأكثر احتياجا وتحرير وقت المرأة والبنت لمزاولة أنشطة ذات نفع في البيت أو خارجه.

وأكدت الوزيرة في كلمة بالمناسبة أن البرنامج المجتمعي لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز في السنوات الأخيرة شكل نقطة تحول في مسيرة البناء والتنمية التي عرفتها البلاد بفضل شموليته واستجابته لحاجيات المواطنين.

وأضافت أنه استجابة لتلك التوجهات تعمل الوزارة على النهوض بالفئات الأكثر هشاشة من المجتمع وعلى ترقية التعليم ما قبل المدرسي حيث يعتبر شرطا ضروريا لنجاح العملية التعليمية وضمانا لتنشئة اجتماعية سليمة تستجيب للرهانات الوطنية الكبرى مثل اللحمة الاجتماعية والوحدة الوطنية.

وأوضحت أن القطاع عمل خلال السنوات الأخيرة على تكوين دفعات من مربيات الأطفال ذوات الكفاءة العالية واكتتاب العشرات منهن في الوظيفة العمومية، دعم هذا المجهود التكويني بمنح قروض لتمويل رياض الأطفال وبشروط ميسرة وبدون أرباح لدمج العشرات من الخريجات الأوائل من مركز التكوين للطفولة الصغرى في الحياة النشطة.

وتضمن الحفل توزيع دفاتر الادخار بقيمة 126000 أوقية على 47 مربية رياض اطفال كقروض بدون فائدة لتمويل مشاريع تنموية من شأنها أن تمكن من رفع نسبة تغطية التعليم ما قبل المدرسي فضلا عن خلق فرص عمل عديدة والحد من بطالة مربيات رياض الأطفال ، مما سيعزز بدوره فرص مشاركتهن في عملية البناء الوطني.

وجرت انطلاقة البرنامج بحضور وزيرة التهذيب الوطني والتكوين المهني ووالي نواكشوط الغربية وعدد من مسؤولي الوزارة.
آخر تحديث : 14/05/2019 15:04:14

الشعب

آخر عدد : 11783

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

حدث غير مسبوق يبعث على الأمل
نعيش اليوم، بلا شك، أول تناوب ديمقراطي سلمي على قمة الجمهورية، وهو حدث تاريخي لم يسبق له مثيل في مسار

معرض الصور

1
حفل تنصيب رئيس الجمهورية