انواكشوط ,  07/05/2019
استهل فضيلة الإمام احمدو ولد لمرابط ولد حبيب الرحمن أمس بالجامع الكبير في نواكشوط سلسلة الدروس العلمية التي تنظمها وزارة الشؤون الإسلامية إحياء لشهر رمضان من العام الهجري 1440، بمحاضرة تحت عنوان "الصيام الأحكام والدلالات".

وأشاد الامام في بداية المحاضرة بحسنة فتح الاعلام أمام العلماء في رمضان وفي غيره لتوجيه الناس وتثقيفهم في أمور دينهم سواء عبر إذاعة القران الكريم أو قناة المحظرة وغيرها من المنابر مهنئا رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز والشعب الموريتاني بمناسبة حلول هذا الشهر الكريم.

وعرف المحاضر الصيام بأنه الكف عن كل المفطرات والملذات من طلوع الفجر إلى غروب الشمس قبل ان يستعرض الدلالات اللغوية والشرعية للصيام وأدلتها من القرآن والسنة.

وأضاف أن الدلالات لغة تعني الإرشاد وهي مصدر من دل وفي الاصطلاح هي فهم أمر من أمر، فهم ذلك الأمر ام لم يفهم، ضاربا المثال في هذا الاطار بفهم يعقوب لمكيدة إخوة يوسف بعدم تخرق ثوبه الذي جاؤوا عليه بدم.

وأوضح من جانب آخر أن الأحكام تعني لغة المنع، وسميت احكام الله بذلك لأنها تمنع من الارتكاب أو تمنع من الامتثال، فيما تعني الاحكام في الاصطلاح إثبات أمر بأمر أو نفيه عنه .

وعقب على المحاضرة مدير التوجيه الإسلامي الدكتور محمد الامين ولد شيخنا ولد الشيخ احمد الذي أكد على ضرورة الاستفادة من المدرسة الرمضانية واستلهام المعاني والدلالات التي فصل فيها المحاضر.

وفي نهاية الدرس رد المحاضر على بعض اسئلة واستشكالات جمهور الجامع الكبير بالعاصمة.
آخر تحديث : 07/05/2019 11:44:26

الشعب

آخر عدد : 11724

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية