نواكشوط,  01/05/2019
خلدت التنسيقية النقابية لعمال موريتانيا التي تضم 11 مركزية نقابية، صباح اليوم الأربعاء بدار الشباب الجديدة، بمقاطعة الميناء، العيد الدولي للشغيلة، تحت شعار: "معا من أجل عامل موريتاني يتمتع بجميع حقوقه المادية والمعنوية".

واستعرض الأمين العام للاتحاد الاجتماعي لعمال موريتانيا، السيد الشيباني ولد بلال، في كلمة باسم التنسيقية، خلال هذه التظاهرة المنظمة بالمناسبة، أهم مطالب هذه الهيئة النقابية كمراجعة مدونة الشغل وزيادة الأجور وربطها بتطور الأسعار.

وأكد حرص التنسيقية على مراجعة كل التشريعات المتعلقة بالعمل بما يضمن حصول العمال على مختلف حقوقهم.

بعد ذلك قرأ الأمين العام لاتحاد الجيل الجديد لعمال موريتانيا، السيد سيد محمد ولد أبوه، العريضة المطلبية لهذه التنسيقية النقابية التي طالبت من بين أمور أخرى بمراجعة قانون المعاشات و استحداث نظام تأمين البطالة و وضع سياسة سكنية وعمرانية تتيح للعمال الحصول على سكن لائق، وقطع أرضية لمنظماتهم النقابية، و استحداث قانون للتكفل بحوادث العمل ورسم سياسة وطنية للتشغيل.

وقد حضر المهرجان رؤساء وممثلي المركزيات النقابية المشكلة لهذه التنسيقية.
آخر تحديث : 01/05/2019 15:11:16

الشعب

آخر عدد : 11724

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية