نواكشوط ,  01/05/2019
خلد الاتحاد الموريتاني للشغل اليوم الأربعاء في نواكشوط فاتح مايو، العيد الدولي للشغيلة.

وأوضح الأمين العام للاتحاد الموريتاني للشغل السيد محمد الامين ولد أبي ولد محمد سيدي ان هذه الذكرى تمر على العمال اليوم في وقت يعيش فيه العالم جملة من التحديات الخطيرة على الصعيد الاقتصادي والسياسي والاجتماعي حيث تنعكس هذه التحديات سلبا على الشرائح الاجتماعية وفي مقدمتها الطبقة العمالية.

وأضاف ان هذه التحديات تدعو إلى الجميع إلى التسلح بالعلم والمعارف والارادة القوية مع صدق النوايا وتكثيف الجهود ومواصلة النضال لتحقيق طموحات الشغيلة .

واستعرض جملة من المطالب شملت ضرورة تخفيض المواد الغذائية المستهلكة واسعار الماء والكهرباء ومراجعة مخصصات التقاعد في القطاعين ومحاربة انتشار الادوية المزورة والرفع من مستوى القدرة الشرائية للعمال والموظفين.

وجرت هذه االتظاهرة بحضور عدد من اعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد .
آخر تحديث : 01/05/2019 14:10:23

الوزير الأول يعرض أمام الجمعية الوطنية برنامج عمل الحكومة

الشعب

آخر عدد : 11806

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

حدث غير مسبوق يبعث على الأمل
نعيش اليوم، بلا شك، أول تناوب ديمقراطي سلمي على قمة الجمهورية، وهو حدث تاريخي لم يسبق له مثيل في مسار

معرض الصور

1
حفل تنصيب رئيس الجمهورية