نواكشوط,  01/05/2019
تميز تخليد فاتح مايو العيد الدولي للشغل داخل البلاد بتنظيم العمال لمسيرات ومهرجانات رفعت خلالها بعض اللافتات والشعارات التي تعبرعن مطالب العمال كما تميزت بتنظيم عدد من المهرجانات الخطابية استغلت لنفس الغرض.

وفي هذا الاطار نظمت النقابات العمالية على مستوى ولاية تكانت مسيرات جابت شوارع مدينة تجكجة وانتهت صوب مباني الولاية، حيث كان في استقبالهم والي الولاية السيد المختار ولد حند محاطا بمعاونيه.

وشكر الوالي عند تسلمه العرائض المطلبية هذه النقابات على الجو الاحتفالي بهذا العيد، متعهدا في الوقت نفسه بإيصال المطالب العمالية للجهات المعنية.

وتضمنت المطالب من بين أمور أخرى تحسين الظروف المعيشية للعمال والمطالبة بتوفير الظروف الكريمة لهم، ومراجعة نظام الأسلاك.

كما خلدت النقابات العمالية على مستوى ولاية اترارزه فاتح مايو بتنظيم مسيرات للعمال المنضوين في الكونفودرالية الحرة لعمال موريتانيا، واتحاد العمال الموريتانيين، والكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا.

واستقبلت المسيرات من طرف السيد مولاي إبراهيم ولد مولاي إبراهيم والي اترارزه الذي تسلم عريضة المطالب المقدمة من طرف النقابات المذكورة

وبدورها نظمت ممثليات المركزيات النقابية على مستوى ولاية اينشيري مسيرات جابت أهم شوارع مدينة اكجوجت رافعين لافتات معبرة عن بعض المطالب منتهية عند المنصة الرسمية أمام مباني الولاية.

واستقبلت هذه المسيرات من طرف والي الولاية السيد زايد الأذان ولد فال أم وحاكم المقاطعة ونائب رئيس المجلس الجهوي وعمدة بلدية أكجوجت.

ومن بين المطالب التي سلمتها النقابات للوالي توفير التأمين الصحي والضمان الاجتماعي للعمال واحترام مدونة الشغل.

وفي مدينة نواذيبو خلد ممثلو النقابات المركزية على مستوى مدينة نواذيبو صباح اليوم الاربعاء العيد الدولي للعمال الذي يصادف فاتح مايو من كل سنة .

وتميزت الاحتفالات هذه السنة بتنظيم مسيرات من طرف كلا من الكونفدرالية العامة للعمال موريتانيا والاتحاد العام للعمال الموريتانيين واتحاد العمال الموريتانيين والكونفدرالية الوطنية للشغيلة الموريتانية والنقابة الحرة لعمال الموانئ الموريتانيين والاتحاد العام لعمال الصحة حيث جابت هذه المسيرات مختلف الشوارع الرئيسية في المدينة كما رفعت خلالها لافتات تطالب بزيادة الاجور وتحسين الظروف المعيشية للعمال ومراجعة الاتفاقية الجماعية فيما رفعت أخري لافتات تثمن ما تحقق للعمال خلال السنوات الماضية.

كما طالبت النقابات بضرورة مراجعة نصوص الاتفاقية الجماعية والاتفاقية الجماعية للبحارة ومدونة الشغل البحري وقانون الضمان الاجتماعي ورفع الحد الأدني للرواتب اضافة الى المطالبة بتخفيض أسعار المواد الغذائية الاساسية وتحسين القدرة الشرائية للعمال وإعفاء الرواتب من الضرائب وتطبيق مبدأ الشراكة من خلال مشاركة العمال في انتاج مؤسساتهم ومراجعة الاتفاقية الجماعية للصيد تخفيض سن العمل بالنسبة للمتقاعدين في قطاع الصيد من ٢٠ سنة من العمل الى ١٠ سنوات .

واختتمت فعاليات العيد الدولي للعمال بتقديم عرائض مطلبية من طرف ممثلي النقابات العمالية لوالي الولاية السيد محمد ولد احمد سالم سالم ولد محمد راره بحضور السلطات الإدارية وممثلي الهيئات العسكرية والأمنية في الولاية.

وعلى مستوى ولاية آدرار شاركت في هذا العيد أربع نقابات هي الكونفدرالية لعمال موريتانيا والنقابة الوطنية للمعلمين واتحاد العال الموريتانيين والنقابة المستقلة لأساتذة التعليم الثانوي.

وبدأت الفعليات بانطلاق النقابات المشاركة من مقراتها مشيا على الأقدام إلى مباني ولاية آدرار، حيث استعرضوا عرائضهم المطلبية.

وسلمت هذه العرائض المطلبية للسيد اعل الشيخ ولد عبد الله مدير ديوان والي آدرار، وتمثلت المطالب التي تقدمت بها النقابات في محاربةالبطالة ودعم حق التشغيل وزيادة الأجور ومحاربة ارتفاع الأسعار وتحسين الظروف المادية والمعنوية للمدرسين.

جرى ذلك بحضور حاكم مقاطعة أطار والسلطات الأمنية.

وبدورها نظمت النقابات العمالية في ولاية غورغول اليوم الأربعاء تجمعا جماهيريا أمام مباني الولاية بمدينة كيهيدي تخليدا لعيد العمال الذي يصادف فاتح مايو من كل عام .

و تمت قراءة بيان باسم النقابات و الفعاليات العمالية تضمن أهم مطالبهم مثمنا ما تحقق للعمال من مكاسب عبر تراكم نضالاتهم من أجل تحقيق مطالبهم المشروعة .

و أكد البيان على ضرورة زيادة الرواتب و العلاوات و مراقبة و ضبط ارتفاع الأسعار و العمل على مراقبة الحقوق الأساسية للعمال .

و في كلمته بالمناسبة أكد والي غورغول يحي ولد الشيخ محمد فال أن العشرية الأخيرة شهدت نقلة نوعية في مجال تحسين ظروف الشغيلة الوطنية حيث تمت زيادة الرواتب و العلاوات عدة مرات مع تعميم بعض العلاوات و استحداث أخرى و تم تعميم التأمين الصحي على كافة العمال قبل أن يتم فتحه خلال الأشهر الماضية أمام جميع المواطنين .

و أكد الوالي أن رزمة هذه المطالب التي تسلمها سوف تصل للجهات المعنية في أقرب وقت ممكن مع أمله الكبير في تحقيقها في القريب العاجل إن شاء الله .

وعلى مستوى ولاية الحوض الشرقي انطلقت صباح اليوم من وسط مدينة النعمة الفعاليات المخلدة للعيد الدولي للشغيلة، حيث كان في استقبالها أمام مباني الولاية والي ولاية الحوض الشرقي السيد صل صيدو الحسن محاطا بكبار معاونيه.

وقد استمع الوالي الي مطالب ممثلي النقابات، مؤكدا التزامه بنقل مطالبهم إلى الجهات المختصة للنظر في حلها.

وتمحور العريضة المطلبية للعمال في ولاية الحوض الشرقي حول تحسين ظروف العمال و المطالبة بحقوقهم.

كما خلدت المركزيات النقابية المتمثلة اتحاد العمال الموريتانيين، والكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا، والكونفدرالية الوطنية لعمال موريتانيا، والكونفدرالية الموريتانية للعمال صباح اليوم الأربعاء بمدينة ازويرات العيد الدولي للشغيلة الذي يصادف فاتح مايو من كل سنة.

وتميزت الاحتفالات بانطلاقة مسيرة لهذه النقابات من الساحة الواقعة أمام حي أم أم 4 باتجاه المنصة الرسمية.

وحمل العمال لافتات تطالب بتحسين الظروف المعيشية للعمال وزيادة الأجور وتعميم التأمين الصحي.

وقد سلمت هذه العرائض المطلبية لوالي الولاية السيد اسلم ولد سيدي، الذي بإيصاله إلى الجهات المعنية.

وطالب السيد الوالي العمال المتظاهرين بضرورة الحفاظ على الأمن العام والاستقرار في الولاية.

حضر التظاهرة حاكم مقاطعة ازويرات السيد محمد المختار ولد عبدي والسلطات الإدارية والأمنية في الولاية والمنتخبون.

وتميز تخليد العيد الدولي للشغل علي مستوي ولاية لبراكنة بتنظيم مسيرات للعمال رفعت خلالها بعض اللافتات والشعارات التي تعبر عن مطالب العمال كما تميزت بتنظيم عدد من المهرجانات الخطابية في ساحة الاستقلال وسط المدينة استغلت لنفس الغرض حيث خلدت ممثليات النقابات المركزية بولاية لبراكنة العيد الدولي للعمال بمسيرات نظمتها الكونفدرالية الوطنية للشغيلة الموريتانية ممثلة في النقابة الحرة للمعلمين الموريتانيين وكذالك قسم الاتحاد العام للعمل والصحة بموريتانيا مركز الاستطباب بالاك حيث جابت هذه المسيرات الشارع الرئيسة وسط المدينة ورفعت خلال المسيرات لافتات تطالب بزيادة الاجور وتحسين الظروف المعيشية للعمال ومراجعة الاتفاقيات الجماعية وزيادة علاوة البعد والمداومة ومراجعة المرسوم الخاص بالاسلاك .

وتوجت المسيرات التي استقبلها والي لبراكنة السيد محمد الشيخ ولد اسويدي بمهرجانات خطابية تحدث فيها النقابيون عن ضرورة التسريع في الاكتتاب والمطالبة بتخفيض الاسعارعلي المواد الغذائية وسلمو عرائضهم المطلبية لوالي الولاية السيد محمد الشيخ ولد اسويدي الذي هنأ الشغيلة الوطنية بهذا العيد متحدثا عن الانجازات والمكتسبات التي تحققت للعمال خلال العشرية الاخيرة.

وقد جرت هذه النشاطات بحضورحاكم المقاطعة وعمدة بلديتها المساعد والسلطات الامنية بالولاية.

وعلى مستوى ولاية لعصابه نظمت المركزيات النقابية والاتحادات العمالية مسيرات جابت بعض شوارع مدينة كيفه قبل أن تتحول إلى مهرجان احتضنته المنصة الرسمية قبالة مباني الولاية.

واستعرض ممثلو النقابات خلال المهرجان العرائض المطلبية للعمال التى تركز اساسا على زيادة الحد الأدنى للأجور والرفع من المستوى المعيشي للعمال.

وفي نهاية المهرجان استقبل والي لعصابه المساعد الوالي وكالة السيد محمد الأمين ولد أحمدو ممثلي النقابات واستلم منهم العرائض المطلبية.




آخر تحديث : 01/05/2019 13:56:50

الشعب

آخر عدد : 11724

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية