نواكشوط,  28/03/2019
بدأت اليوم الخميس بمقر وزارة الصيد والاقتصاد البحري في نواكشوط أشغال ورشة لانطلاقة مشروع النمو الأزرق لدعم تنمية الصيد في موريتانيا.

وينظم هذا اللقاء، الذي يدوم يومين، من طرف وزارة الصيد والاقتصاد البحري بالتعاون مع المنظمة العالمية للأغذية والزراعة " الفاو".

وسيعكف المشاركون من مختلف القطاعات المعنية بمجال الصيد على إعداد جملة من النقاط والقضايا التي تتعلق بتحديد الشركاء والممولين الأساسيين الذين سيتم إشراكهم في المشروع .

وأكد السيد سيدي محمد ولد سيدي، مكلف بمهمة بوزارة الصيد والاقتصاد البحري، في كلمة بالمناسبة، أن انطلاق الورشة التي تنظم تحت عنوان" أنشطة برنامج التعاون التقني للنمو الأزرق الداعم لتنمية الصيد في موريتانيا"، جاء في إطار تنفيذ إستراتيجية التسيير المسؤول للتنمية المستدامة للصيد والاقتصاد البحري في الفترة 2015 -2019 السنة الأخيرة من هذه الإستراتيجية ومن عشرية الانجازات في هذا القطاع.

وأضاف أن قطاع الصيد سيأخذ بعين الاعتبار كافة التوصيات والملاحظات الصادرة عن هذه الورشة من أجل تحديد الأولويات لتحقيق الأهداف المبرمجة.

وبدوره أكد السيد اديارا ممادو ممثل منظمة افاو في بلادنا، أن التنمية المستدامة للصيد تشكل هدفا استراتيجيا في موريتانيا وأن مشروع الدعم التقني للنمو الأزرق يأتي في إطار برنامج أوسع يشمل عددا من البلدان للفترة 2017-2021 .

و أضاف أن النمو الأزرق يعتمد على مبدء البيئة النقية للمحيطات، التي تسمح للأسماك بالتكاثر ومن ثم وجود وفرة في الإنتاج التي تشكل رافدا اقتصاديا مهما للاقتصاديات المحلية.

وجرى افتتاح الورشة بحضور عدد من المسؤولين المركزيين ومديري عدد من المؤسسات العمومية المعنية بالتنمية وترقية الصيد في موريتانيا.

آخر تحديث : 28/03/2019 15:46:46

الوزير الأول يعرض أمام الجمعية الوطنية برنامج عمل الحكومة

الشعب

آخر عدد : 11806

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

حدث غير مسبوق يبعث على الأمل
نعيش اليوم، بلا شك، أول تناوب ديمقراطي سلمي على قمة الجمهورية، وهو حدث تاريخي لم يسبق له مثيل في مسار

معرض الصور

1
حفل تنصيب رئيس الجمهورية