نواكشوط,  15/03/2019
احتضنت قاعة المعهد العالي للشباب والرياضة في نواكشوط الليلة البارحة أمسية رياضية منظمة بالتعاون بين إتحاديتي الجيدو والكارتى والسفارة اليابانية .

وشمل برنامج الأمسية استعراض عدد من أندية هذه الألعاب الدفاعية وتقديم عروض من طرف الشباب الممارس لها و التعرف على الاساليب المتبعة في الدفاع عن النفس.

وأكد المدير العام للرياضة في وزارة الشباب والرياضة السيد جاغنا عالي طاهر في كلمة له بالمناسبة أن ممارسة هذه الرياضة تكتسي اهمية كبيرة بالنسبة للشباب لما توفر له من أساليب متطورة في الدفاع عن النفس ،وما تمنحه له من احتراف في رياضة أصبحت تحظى بقاعدة عريضة من الشباب.

واضاف أن القطاع وبتوجيهات سامية من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز وضع استراتيجية طموحة لترقية الشباب والرياضة والترفيه.

وأوضح أن هذه التظاهرة الرياضية تدخل في إطار التعاون المسثمر بين بلادنا وجمهورية اليابان الصديقة والذي ينمو ويتعزز في شتى المجالات.

ومن جانبه قال السفير الياباني المعتمد في موريتانيا سعادة السيد نورو اهارا إن تنظيم هذا اليوم يشكل فرصة للرياضيين يقدمون فيها مهاراتهم التي هي حصيلة جهود كبيرة من التدريبات اليومية .

وبين أن الكارتي والجيدو مهارات دفاعية بدأت في اليابان وانتشرت في بقية دول العالم بما فيها موريتانيا حيث أصبح الشباب يمارسها على نطاق واسع بانضباط ولياقة وكياسة ،مذكرا بأن الجيدو أدخلت في الالعاب الأولمبية المنظمة في طوكيو 1964.

وأشاد رئيس الاتحادية الموريتانية للجيدو المهندس احمدو ولد احمد سالم بالدعم السخي الفني والمادي الذي تقدمه اليابان عبر سفارتها في نواكشوط لتنمية وتطوير رياضتي الجيدو والكارتي، مطالبا آباء الاطفال الهواة الممارسين لهذه الرياضة بتشجيعهم على مواصلتها لما لها من فوائد صحية.
آخر تحديث : 15/03/2019 11:00:11

الشعب

آخر عدد : 11722

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية