نواكشوط,  05/02/2019
احتضنت المدرسة الوطنية للادارة والصحافة والقضاء اليوم الثلاثاء في نواكشوط اافتتاح دورة تكوينية لصالح 25 موظفا في سلك المالية من اطر وزارة الاقتصاد والمالية .

ويشمل برنامج الدورة التكوينية التي تدوم 25 يوما والمنظمة بالتعاون بين المدرسة الوطنية للادارة والصحافة والقضاء والمملكة الاسبانية ممثلة في المعهد الوطني للدراسات المالية، عروضا يقدمها خبراء حول تحسين كفاءات وخبرات المسيرين الماليين.

وأوضح الأمين العام لوزارة الاقتصاد والمالية السيد محمد ولد أحمد عيده في كلمة بالمناسبة أن الدورة تندرج في إطار علاقات التعاون المتميزة التي تربط موريتانيا بالمملكة الاسبانية الصديقة .

وأكد أن الحكومة تعمل على تجسيد هذه الجهود بتوجيهات من رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز للرفع من مهارات وقدرات الموظف العمومي بغية تقديم خدمات أفضل للمواطنين .

وأضاف أن الحكومة بإنشائها للمدرسة الوطنية للإدارة والصحافة والقضاء عمدت على تكوين الكادر البشري الذي هو حجر الزاوية في أي تنمية اقتصادية مستدامة للدول.

ومن جانبه بين المدير العام للمدرسة الوطنية للإدارة والصحافة والقضاء الدكتور محمد ولد عبد القادر ولد اعلاده أن المدرسة أداة للتكوين المستمر للأطر العليا للدولة والرفع من قدراتهم العلمية والمهنية ، مشيدا بالتعاون القائم بين المدرسة والمعهد الوطني للدراسات المالية الاسباني.

وأشاد المستشار الأول للسفير الاسباني في موريتانيا بمستوى التعاون القائم بين البلدين الصديقين خاصة في جانبه المتعلق بالتكوين الذي ينفذ من طرف المعهد الوطني للدراسات المالية الاسباني والمدرسة الوطنية للإدارة والصحافة والقضاء.

وجرى افتتاح الدورة بحضور الأمين العام لوزارة الوظيفة العمومية والشغل وعصرنة الادارة السيد أحمد ولد محمد محمود ولد الديه.

آخر تحديث : 05/02/2019 13:37:02

الشعب

آخر عدد : 11660

فيديو

العملات

21/02/2019 10:59
الشراءالبيع
الدولار36.3336.69
اليورو41.1841.59

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية