تجكجة,  08/01/2019
عقد والي ولاية تكانت السيد جالو آمادو صمبا، زوال اليوم الثلاثاء بمكتبه بمقرالولاية اجتماعا ضم الطاقم التربوي للإدارة الجهوية للتهذيب الوطني في الولاية وممثلي روابط آباء التلاميذ و السلطات الإدارية.

وأوضح الوالي في كلمة بالمناسبة أن الهدف من الاجتماع هو تشخيص الوضعية العامة للتعليم على مستوى ولاية تكانت، وذلك عن طريق إبراز المعوقات من طرف الجهات المعنية من أجل بلورة صورة تشخيصية لوضعية التعليم والمشاكل التي يواجهها والسبل الكفيلة بإيجاد حل لتلك المشاكل.

وأضاف أن نجاح عملية التعليم تتطلب تضحية من الجميع من مسيرين للقطاع وإدارة محلية وروابط اباء التلاميذ، مؤكدا أن الحكومة وبتوجيهات سامية من فخامة رئيس الجمهورية عاقدة العزم على أن تعمل من أجل التغلب على النواقص التي يشهدها قطاع التعليم.

وبدوره قدم المدير الجهوي للتعليم على مستوى الولاية عرضا استعرض فيه بالأرقام واقع قطاع التعليم بولاية تكانت والنواقص التي يحتاجها بشريا ولوجستيا.

أما ممثلو روابط آباء التلاميذ فقد اجمعوا على ضرورة التركيز على الكادر البشري والعمل على تكوينه باستمرار لكونه هو أساس العملية التربوية.
آخر تحديث : 08/01/2019 19:58:04

الشعب

آخر عدد : 11639

فيديو

العملات

23/01/2019 13:52
الشراءالبيع
الدولار36.2636.62
اليورو41.1941.60

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية