نواكشوط ,  06/01/2019
احتضن مقر حزب الرباط الديمقراطي الاجتماعي في نواكشوط اليوم الاحد مؤتمرا صحفيا تم خلاله الاعلان عن انضمام احزاب سياسية الى اتحاد احزاب قوى الاغلبية الديمراطية.

واعرب الرئيس الدوري للاتحاد السيد احمد ولد دومان في كلمة بالمناسبة عن اعتزاز كتلته بانضمام هذه التشكيلات السياسية التي ستكون سندا قويا ورافدا يعول عليه.

واضاف ان دور الاحزاب في المرحلة الراهنة هو تعميق مفهوم دولة المواطنة التي من خلالها يمكن لكل مواطن ان يساهم في وضع لبنة لتشييد صرح دولة قوية ثابتة الاركان.

اما رؤساء الاحزاب المنضمة، التي هي : حزب التجمع من أجل الحرية والمساواة والديمقراطية (تحدي) وحزب الجيل الثالث وحزب العمل والمساواة ، فقد ثمنوا وجودهم ضمن هذا الاطار السياسي الذي يسعى لخلق رؤية تؤمن البلد من مخاطر دعاة خطاب الكراهية الذين يحاولون عبثا زرع الخلاف والشقاق بين شعبنا الذي عرف عبر التاريخ بتشبثه بوحدته الوطنية واعتزازه بتنوعه الثقافي الذي كان ومازال وسيظل مصدر قوته.
آخر تحديث : 06/01/2019 19:48:57

الشعب

آخر عدد : 11677

فيديو

العملات

11/03/2019 12:18
الشراءالبيع
الدولار36.3536.71
اليورو41.1441.55

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية