نواكشوط,  16/12/2018
احتضنت قاعة المتحف الوطني في نواكشوط مساء اليوم الاحد ندوة حول دور موريتانيا في تعزيز الامن والسلم بمنطقة الساحل منظمة من طرف "كتلة الوفاء من اجل الوطن".

وشمل برنامج الندوة محاضرة بعنوان " الرؤية الامنية الموريتانية محاربة الارهاب نموذجا" القاها السيد البخاري ولد محمد مؤمل تناولت المقاربة الامنية الموريتانية وما حققته من امن واستقرار في هذه المنطقة التي شهدت تهديدا امنيا خطيرا من طرف جماعات انتهجت الارهاب اسلوبا لتحقيق اطماعها، اضافة الى عرض حول المقاربة الأمنية الموريتانية ونجاعة دورها في توفير الأمن والاستقرار بمنطقة الساحل، قدمه السيد بلال ولد ورزك.

وأشاد مدير العمل الثقافي والفنون بوزارة الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان السيد اوليد الناس ولد الكوري ولد هنون في كلمة بالمناسبة بتنظيم هذه الندوة، مبرزا أنها تتناول موضوعا بالغ الاهمية يتمثل في المقاربة الامنية التي انتهجتها موريتانيا واصبحت نموذجا يحتذى في منطقة الساحل.

واضاف ان رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز أعطى الاولوية لتوفير الامن والاستقرار منذ الوهلة الاولى، وذلك ما تجسد في بناء الجيش على قاعدة متينة تتمثل في الاعداد والتكوين وتوفير كافة الوسائل اللوجستية والمعدات .

واوضح ان تلك الاجراءات مكنت من توفير الامن الذي هو اهم وسيلة لتحقيق تنمية مستدامة وجلب لرأس المال اللازم للاستثمار ،حيث تشهد بلادنا نهضة اقتصادية في شتى المجالات .

ومن جانبها ثمنت ممثلة كتلة الوفاء السيدة خديجة بنت محمد الصغير الجهود التي بذلتها قواتنا المسلحة في العشرية الاخيرة من اجل حماية الوطن بعد ما شهدته البلاد في فترة سابقة من هجمات في اماكن متفرقة بفعل جماعات ارهابية .

وقالت ان هذه الكتلة تشيد عاليا بمنظومتنا الدفاعية وما حققته من سمعة للبلد في المحافل الدولية من خلال مشاركتها في قوة حفظ السلام الدولية في عدد من الدول الافريفية.

جرت الندوة بحضور عدد من الاطر والمثقفين وبعض منتسبي الكتلة.
آخر تحديث : 17/12/2018 15:40:33

الشعب

آخر عدد : 11639

فيديو

العملات

23/01/2019 13:52
الشراءالبيع
الدولار36.2636.62
اليورو41.1941.60

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية