نواكشوط,  06/12/2018
عبر الرئيس الدوري لمجموعة الخمس بالساحل،رئيس جمهورية النيجر، السيد ايسوفو محمادو باسم رؤساء دول المجموعة عن شكرهم لكافة الشركاء والمانحين على تعاونهم الجاد مع متطلباتها في المجالين الأمني والانمائي.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي عقده مساء اليوم الخميس بقصر الموتمرات في نواكشوط على هامش حفل اختتام أشغال مؤتمر تنسيق الشركاء والمانحين لتمويل برنامج الاستثمارات ذات الأولوية في مجموعة دول الخمس بالساحل أن المؤتمر مكن المجموعة من تقديم برنامج الاستثمارات ذات الأولوية إلى الشركاء والمناحين التقليديين والدوليين بمختلف تفاصيله وأهدافه.

وأوضح أن هذا البرنامج يرتكز حول أربعة محاور رئيسية يشكل الأمن أهمها إضافة إلى الحكامة والبنى التحتية والتنمية البشرية، سبيلا الى العمل على تنمية فضاء دول الساحل ومجابهة التحديات التى تواجهها شعوب المنطقة وفي مقدمتها الفقر وضعف مستوى التنمية.

وقال إن شركاء مجموعة الخمس في الساحل عبروا في مداخلاتهم خلال المؤتمر عن انشعالهم بهذه الوضعية وتفهمهم للإحتياجات المعبر عنها في عرض محاور برنامج الاستثمارات ذات الأولولوية مما يؤكد التزامهم بمرافقة جهود المجموعة.

واكد الرئيس الدوري لمجموعة الخمس بالساحل أن ما شهده فضاء المجموعة خلال السنوات الأخيرة من تهديدات للإرهابيين والمجموعات المسلحة استدعى إنشاء قوة مشتركة للعمل على تحقيق الأمن في المنطقة منبها الى ان إنتاج ظروف الاستقرار في الساحل مهما كان مستوى التنمية والأمن فيه لن يتحقق مال تستطع دول المجموعة معالجة التاثيرات الأمنية الناجمة عن بعض الأزمات في المنطقة.

وردا على سؤال حول ما إذا كانت التمويلات التى تم التعهد بها خلال المؤتمر سيتم الحصول عليها في الوقت المناسب، أكد الرئيس الدوري للمجموعة ثقة الدول الخمس بالساحل في شركائها في التنمية وفي التزامهم بالوفاء بتعهداتهم ، مشيرا في هذا الصدد إلى وجود آلية لمتابعة الموضوع سيكون لها الدور الفاعل في هذا الاطار على حد وصفه.

وردا على سؤال حول دور المقاربة الموريتانية في مكافحة الارهاب اوضح الرئيس الدوري للمجموعة أن الدور الموريتاني محوري في العملية حيث تشكل موريتانيا قاعدة انطلاق عمل مجموعة الخمس بالساحل وتحتضن نواكشوط مقر الأمانة الدائمة للمجموعة وتوجد بها كليتها العسكرية ولها مشاركة متميزة في القوة المشتركة وتتولى قيادتها حاليا.

جوابا على سؤال حول مدى تأثير تعهدات مؤتمر نواكشوط على ظروف التنمية في دول المجموعة ،أكد السيد إيسيفو محمادو على أن الكفاح مستمر ومتواصل من اجل تعبئة مزيد الدعم والحصول على التمويلات اللازمة لتنفيذ برامج المجموعة في مختلف محاورها، متعهدا بالعمل مع الشركاء على تحقيق أكبر قدر ممكن من التنمية سواء على مستوى البنى التحتية أو التنمية البشرية أو على مستوى الماء الصالح للشرب.

وجرى المؤتمر بحضور الأمين الدائم لمجموعة دول الخمس بالساحل السيد مامان صامبو سيديكو.

آخر تحديث : 06/12/2018 18:08:37

الشعب

آخر عدد : 11607

العملات

07/12/2018 11:02
الشراءالبيع
الدولار36.2936.65
اليورو41.1241.53

افتتاحيات

بمناسبة القمة ال31 للاتحاد الافريقي كتبت الوكالة الموريتانية للإنباء تحت عنوان: قمة التتويج وتعزيز الشراكة
" مرة أخرى يثبت فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، من خلال احتضان نواكشوط هذه الأيام للقمة

معرض الصور

1
انطلاق اجتماعات الدورة ال 36 للجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الافريقي