النعمة ,  28/11/2018
أشرف فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد عبد العزيز، مساء اليوم الأربعاء بمدينة النعمة في إطار الاحتفالات المخلدة للذكرى ال 58 لعيد الاستقلال الوطني على تدشين محطة النعمة الكهربائية الهجينة.

وتجول رئيس الجمهورية في مختلف أجنحة المحطة وتابع عرضا مفصلا حول طاقتها الإنتاجية والخدمات التي توفرها لساكنة عاصمة ولاية الحوض الشرقي.

كما تعرف على مكونات هذه المحطة الهجينة التي تجمع بين الطاقتين الحرارية والكهروشمسية والطرق الفنية المتبعة في إنجازها وكذا المعايير المتبعة في ذلك.

وتدخل هذه المحطة الجديدة التي تصل طاقتها الإنتاجية الى5.78 ميغاوات خمسة منها حرارية و780 كيلوات كهروشمسية ، ضمن المكونة الأولى من مشروع تنمية الطاقة الكهربائية بالمنطقة الشرقية.

وتشمل هذه المكونة بالإضافة إلى محطة النعمة الهجينة محطة أخرى في عدل بكرو بقدرة 395ر2 ميغاوات منها 500 كهروشمية والباقي حراري.

ويمول المشروع المذكور الذي يصل غلافه المالي إلى حوالي مليار ونصف المليار أوقية جديدة بالتعاون بين موريتانيا والصندوق العربي للتنمية الاقتصادية والاجتماعية.

ويغطي المشروع 36 بلدة من ضمنها عاصمتي الحوضين ومقاطعات انبيكت لحواش وأمورج وعدل بكرو وتمبدغة إضافة إلى القرى الواقعة في محيط 10 كلوميتر على طريق خطوط المشروع، كما يسمح بانجاز 10000 توصلة اجتماعية.

وأكد وزير البترول والطاقة والمعادن في كلمة بالمناسبة أن هذه المنشأة تضاف للمكاسب البنيوية النوعية التي حققها رئيس للوطن. كما أنها تمثل تجسيدا عمليا لرؤيته التي جعلت من المواطن محور وغاية العملية التنموية حيث بات كل انجاز نقطة انطلاق لأخرى وكل مكسب عتبة انعتاق في مسار تحرير طاقات البلد .

وذكر وزير البترول بالتحولات الكبيرة التي شهدها القطاع خلال السنوات الأخيرة مما شكل تحولا حقيقيا في مجال إنتاج ونقل وتوزيع الكهرباء وكهربة المدن والقرى و انعكس اجابا على مختلف مناطق الوطن بشكل أدى إلى التحسن الملحوظ في جودة واستمرارية الخدمة.

وأضاف أن هذا التحول أدى إلى نقلة نوعية في الخدمات بعد ما عاناه المواطن سابقا من نقص وعجز في خدمة الكهرباء وغياب التخطيط .

ونبه إلى أن بلادنا وبفضل السياسة المتبعة انتقلت إلى وضعية تحقيق الفائض وأصبحت ضمن كبار الفاعلين في مجال الكهرباء في شبه المنطقة.

وقال وزير البترول والطاقة والعادن إن هذه الانجازات البنيوية والمشاريع الكبرى الواعدة تترجم التزام الحكومة بتجسيد تعليمات رئيس الجمهورية الهادفة إلى تعميم خدمات الكهرباء حتى ينعم بها جميع المواطنين والفاعلين الاقتصاديين عبر تثمين الموارد الوطنية وتنويع الإنتاج الطا قوي الوطني وتوسعة الشبكات وبناء خطوط النقل.

وكان عمدة مدينة النعمه السيد سيدي محمد ولد محمد قد عبر قبل ذلك عن امتنان سكان الحوض الشرقي بقرار رئيس الجمهورية منح ولايتهم شرف احتضان الذكرى ال58 لعيد الاستقلال الوطني لما تمثله هذه الولاية في تاريخ الوطن والذب عنه.

وأكد التفاف السكان الولاية حول المشروع المجتمعي الذي ينفذه رئيس الجمهورية والذي حول حلم سكان الولاية إلى حقيقة ملموسة .

وأكد على أن انجاز هذه المنشاة الهامة سيكون له الأثر الكبير على تطوير التنمية في الولاية والمساهمة في توسيع الخدمات العامة بها.

جرى التدشين بحضور الوزير الأول السيد محمد سالم ولد بشير ووزير الدولة المكلف بمهمة برئاسة الجمهورية والوزير الأمين العام لرئاسة الجمهورية وأعضاء الحكومة ووالي الحوض الشرقي ومدير ديوان رئيس الجمهورية والمنتخبون المحليون وشخصيات أخرى .
آخر تحديث : 28/11/2018 19:43:46

موريتانيا 2009-2019: عشرية الإصلاحات البنيوية و الورشات الكبرى

الشعب

آخر عدد : 11759

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

عشرية الإصلاحات البنيوية والورشات الكبرى
تشكل الحملة الانتخابية لرئاسيات 2019 سابقة في تاريخ موريتانيا، ذلك أنها المرة الأولى التي يجري فيها التنافس

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية