نواكشوط,  18/11/2018
أعطى فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد عبد العزيز، قبل قليل بملعب شيخا ولد بيده بنواكشوط،إشارة الانطلاق لمباراة الإياب بين المنتخب الوطني(المرابطون) ونظيره البوتسواني ضمن التصفيات الممهدة للأدوار النهائية لكأس أمم إفريقيا لكرة القدم 2019 بالكامرون.
وأستقبل رئيس الجمهورية لدى وصوله الملعب من طرف الوزير الأول السيد محمد سالم ولد البشير، ووزيرة الشباب والرياضة السيدة جينداه محمد المصطفى بال، ورئيس الاتحادية الوطنية لكرة القدم.
وفي وسط الملعب صافح رئيس الجمهورية أعضاء الفريقين، ولجنة تحكيم المباراة، قبل أن يستمع سيادته والحضور إلى النشيدين الوطنيين الموريتاني والبوتسواني.

ويحتل المنتخب الوطني"المرابطون" الصدارة في مجموعته ب 9 نقاط، بعد فوزه على نظيره البوتسواني في مباراة الذهاب.

وقد هتفت حناجر الحضور لتشجيع المنتخب الوطني ورفع معنوياته من أجل كسب هذه المباراة الحاسمة والمصيرية ضمن هذه التصفيات.

وحضر المباراة عدد من أعضاء الحكومة وشخصيات سامية في الدولة.
آخر تحديث : 18/11/2018 17:53:23

الشعب

آخر عدد : 11725

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية