نواكشوط ,  01/05/2018  -  خلدت الكونفدرالية الوطنية لوحدة العمال اليوم الثلاثاء بنواكشوط، العيد الدولي للشغيلة الذي يصادف فاتح مايو من كل سنة.

وتضمنت الفعاليات المخلدة لهذا اليوم العديد من الأنشطة حيث بدأت من الساحة الواقعة بجنب مسجد قطر في نواكشوط بمسيرة راجلة انتهت بمهرجان خطابي في الساحة الواقعة بجانب مسجد المغرب.

واستعرض الأمين العام للكونفدرالية السيد لمرابط ولد علي امبور، في كلمة له بالمناسبة، القيم والدلالات التي يمثلها هذا اليوم بالنسبة لملايين العمال عبر العالم، باعتباره فرصة تتكرر كل عام لاستلهام الماضي، والوقوف على التحديات التي تعيق تطلع الشغيلة لمستقبل أفضل.

ودعا الأمين العام إلى اعتماد الشفافية والنزاهة في تسيير الشأن العام وتسيير الثروات الوطنية والارتقاء بإجراءات التوظيف والاكتتاب في جميع المجالات لمواكبة معايير الشفافية الدولية، مطالبا برفع الأجور والعلاوات لتتناسب مع الأسعار، من أجل تحقيق حماية اجتماعية طبقا لتوصيات منظمة العمل الدولية واتفاقياتها الأساسية.

وشهد المهرجان قراءة العريضة المطلبية التي ستتقدم بها الكونفدرالية للحكومة ، كما تميزت هذه الأنشطة بقراءات شعرية.

آخر تحديث : 01/05/2018 15:01:34

الشعب

آخر عدد : 11490

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1