نواكشوط,  11/09/2017  -  احتضن مقر ممثلية البنك الدولي بنواكشوط صباح اليوم الاثنين اشغال ورشة حول التنمية المستدامة بمنطقة نواذيبوالحرة منظمة من طرف سلطة منطقة نواذيبو الحرة بالتعاون مع البنك الدولي ضمن الشراكة الاستراتيجية التى تربطهما.

وتسعى هذه الورشة الى مساعدة سلطة المنطقة الحرة فى نواذيبو فى دمج الممارسات المستدامة والتنافسية فى المستقبل وبصفة اكثرتحديدا ابراز التحديات الرئيسية للاستدامة وفرص الانتاج الانظف فى سلسلة القيمة المضافة لصناعات تجهيز مصائد الاسماك .

واكد الامين العام لسلطة منطقة نواذيبو الحرة السيد الجيلاني ولد الشيخ ان مشروع منطقة نواذيبو الحرة يعتبر من احدى الاولويات الاقتصادية الهادفة الى جعل نواذيبو قطب امتياز على الصعيد الدولي وهو ما يتطلب تضحيات جسام والتزام ثابت ودقيق بالتنفيذ وفقا لاعلى المعايير فى هذا المجال.

واستعرض الامين العام فى هذا المنحى الشراكة الاستراتيجية التى تم ربطها بين سلطة منطقة نواذيبو الحرة والبنك الدولي على اساس الدعم وتقديم الاستشارة وهو ما سمح بانجازعدة دراسات وتنفيذ الاستراتيجية التنافسية لقطب صيد الاسماك .

وشكرالامين العام فى الاخير مجموعة البنك الدولي وجمهورية كوريا الجنوبية على ما وفروه من دعم لسلطة منطقة نواذيبو الحرة .

اما المتحدث باسم الممثل المقيم للبنك الدولي فى موريتانيا السيد الحضرامي ولد عبيد فاشاد باهمية هذا اللقاءالذى يبرهن على حرص منطقة نواذيبو الحرة على وضع الاسس لقطب تنموي ،مشيرا إلى ان الوصول لهذا الهدف يتطلب عملا طويلا وان البنك الدولي سعيد بالاسهام فيه بصفته احد شركاء سلطة منطقة نواذيبو الحرة .

وجرت وقائع افتتاح الورشة التى تدوم يومين بحضور عدد من الامناء العامين للوزارات المعنية .
آخر تحديث : 12/09/2017 09:19:54

الشعب

آخر عدد : 11301

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية