نواكشوط,  26/10/2015
انطلقت اليوم الاثنين في نواكشوط أعمال ورشة للمصادقة على مشروع خطة العمل الوطنية لمحاربة المتاجرة بالأشخاص، منظمة من طرف مفوضية حقوق الإنسان والعمل الإنساني.

ويشارك في هذا اللقاء الذي يدوم يوما واحدا ممثلون من بعض القطاعات الوزارية واللجنة الوطنية لحقوق الإنسان ومنظمات المجتمع المدني حيث سيتابعون عروضا حول

هذه الظاهرة العابرة للحدود يقدمها الخبير الدولي السيد حيمود ولد رمظان، مستشار بوزارة العدل.

وأكدت السيدة عائشة منت أمحيحم مفوضة حقوق الإنسان والعمل الإنساني أن الهدف من الورشة المصادقة على الخطة الهامة التي تدخل في إطار تنفيذ التوصيات الصادرة عن الإستعراض الدوري الشامل الأول لبلادنا في 10 من نوفمبر 2010 والذي ستعقد الجولة الثانية منه في مستهل شهر نوفمبر القادم.

وأوضحت أن موريتانيا صادقت على معظم المعاهدات والاتفاقيات الدولية المتعلقة بمحاربة المتاجرة بالأشخاص، حيث سنت في العام 2003 قانونا وطنيا هو الأول منه في هذا المجال، كما قامت بإصلاحات مؤسسية جذرية ونفذت عدة برامج تهدف إلى القضاء على بعض أشكال هذه الظاهرة كعمالة الأطفال واستغلال النساء.

وأضافت السيدة الموضة أن المفوضية قامت بإعداد مشروع الخطة الوطنية لمحاربة المتاجرة بالأشخاص تنفيذا للارادة السياسية لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز وبسعيه الدؤوب إلى ترقية وحماية حقوف الإنسان، وبتعليمات من معالي الوزير الأول السيد يحيى ولد حدمين.

وجرى افتتاح الورشة بحضور الدكتوره فاطمة حبيب وزيرة الشؤون الإجتماعية والطفولة والأسرة والشيخ ولد حند نقيب هيئة المحامين الموريتانيين والسيد الشيخ التراد ولد عبد المالك المدير العام لحقوق الانسان والسيدأحمد ولد يسلم رئيس مصلحة الوسائل العامة بالمفوضية.
آخر تحديث : 26/10/2015 14:09:10

موريتانيا 2009-2019: عشرية الإصلاحات البنيوية و الورشات الكبرى

الشعب

آخر عدد : 11742

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

عشرية الإصلاحات البنيوية والورشات الكبرى
تشكل الحملة الانتخابية لرئاسيات 2019 سابقة في تاريخ موريتانيا، ذلك أنها المرة الأولى التي يجري فيها التنافس

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية