نواكشوط,  13/12/2014  -  عقدت ودادية مفتشي الشباب والرياضة جمعيتها العامة العادية الأولى صباح اليوم السبت بدار الشباب القديمة في نواكشوط بغية خلق إطار مناسب للتكافل الاجتماعي والتعاون الفعال بين المنتسبين لها.

وسيقدم المكتب التنفيذي الذي كان يتولى تسيرالجمعية تقريرا عن الأنشطة التي قام بها والانجازات التي حققها للجمعية فترة مأموريته الموقتة.

واكد الأمين العام لوزارة الشباب والرياضة الدكتور المختار ولد حند في كلمة بالمناسبة أن القطاع يعلق آمالا عريضة على دور مفتشي الشباب والرياضة في تأطير وتوجيه وتكوين الشباب واستغلال أمثل لأوقات فراغه.

وابرز أن الاهتمام الكبير الذي يوليه رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز للشباب" يجب أ ن ينعكس ايجابيا في ترقية قطاع الشباب والرياضة والتعريف بالمهام النبيلة الموكلة إليه من خلال مفتشي الشباب والرياضة.

وطالب المفتشين بالتحلي بروح المسؤولية والانضباط والاخلاص والتفاني في خدمة الوطن وتحديد المسار المهني للموظف عموما وللمربي بشكل خاص.

وبدوره ثمن رئيس الودادية السيد محمد ولد سيدي الدعم المعنوي الذي حظيت به الودادية من طرف قطاع الشباب والرياضة ، مستعرضا الأهداف التي من أجلها تم خلق هذا الاطار.

وأضاف أن الودادية قررت في هذه الجمعية تكريم منعش الشباب عبد الله ولد مود الذي كرس حياته المهنية لخدمة الشباب وتأطيره.

جرى حفل افتتاح أشغال الجمعية مديرالمعهد العالي لأطر الشباب والرياضة، ومدير الترفيه في وزارة الشباب والرياضة.




آخر تحديث : 13/12/2014 21:02:13

الشعب

آخر عدد : 11341

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية