نواكشوط,  18/08/2012
أعلنت اللجنة المركزية لمراقبة الأهلة مساء اليوم السبت أن يوم غد الأحد 19 أغشت 2012 الموافق لغرة شهر شوال 1433 للهجرة هو أول أيام الفطر.
وبهذه المناسبة وجه رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز خطابا إلى الأمة هنأ فيه المواطنين كما حثهم فيه على التمثل بما استخلصوه من قيم ومعان هذا الشهر الكريم.
وقال إن هذه الدروس المستقاة من المدرسة الرمضانية يجب أن نتزود بها لغير رمضان.
وفيما يلى نص الخطاب :
" بسم الله الحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا
رسول الله وعلى آله وصحبه
أيهاالمواطنون أيتها المواطنات،
بعد شهر كامل من البذل والعطاء والإقبال على الله والإعراض عن دواعى الهوى والشهوات، امتثالا لأوامر البارى عز وجل ورغبة فيما عنده من الخير، واستلهاما لقيم رمضان ودروسه، فإننا نستقبل اليوم مناسبة أخرى عظيمة لها معانيها وقيمها السامية ألا وهى مناسبة عيد الفطر المبارك.
وبهذه المناسبة السعيدة فإننى أتقدم إليكم بأحر التهانى وأطيبها، كما أهنئكم على الأجواء الرمضانية التى أحييتم أيامها بالصيام ولياليها بالقيام، وأعمرتم البيوت وملأتم الآذان بتلاوة القرآن ودروس العلم والإيمان، فهنيئا لكم على هذا التوفيق، قال تعالى ( وما توفيقى إلا بالله عليه توكلت وإليه أنيب) صدق الله العظيم.
أيها المواطنون الأعزاء، ينبغى للمسلم أن يتزود من رمضان لغيره، وأن يتعلم منه دروس الصبر والجد والمثابرة، فينطلق بحزم وعزم نحو التنافس في بناء الوطن وخدمة الأمة بصدق وإخلاص إرضاء لله عز وجل ووفاء لهذا الوطن الغالى. والسلام عليكم ورحمة الله وتعالى وبركاته".

آخر تحديث : 18/08/2012 23:09:27

الوزير الأول يعرض أمام الجمعية الوطنية برنامج عمل الحكومة

الشعب

آخر عدد : 11803

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

حدث غير مسبوق يبعث على الأمل
نعيش اليوم، بلا شك، أول تناوب ديمقراطي سلمي على قمة الجمهورية، وهو حدث تاريخي لم يسبق له مثيل في مسار

معرض الصور

1
حفل تنصيب رئيس الجمهورية