نواكشوط,  27/09/2010
أكد وزير التجارة والصناعة التقليدية والسياحة السيد بمب ولد درمان أن السلطات العمومية ما فتئت تولي عناية خاصة لنمو وتطور قطاع السياحة بتوجيهات نيرة من رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز باعتبار هذا القطاع عنصرا هاما في مسلسل التنمية الاقتصادية والاجتماعية لموريتانيا.
وأضاف في كلمة بمناسبة تخليد بلادنا اليوم الاثنين في نواكشوط لليوم العالمي للسياحة تحت شعار "السياحة والتنوع البيولوجي"، أن إحياء هذا اليوم يشكل فرصة لتحسيس المجتمع الدولي حول أهمية السياحة وقيمتها في المحافظة على التنوع البيولوجي، مشيرا إلى أن الشعارات التي يتم اختيارها كل سنة تهدف الى التطرق للتحديات العالمية التي تضمنتها أهداف الألفية للتنمية وبلورة مساهمة قطاع السياحة في تحقيق هذه الأهداف.
وقال إن قطاع التجارة سيعكف خلال استراتيجيته الجديدة حول السياحة، إلى إنجاز عدة نشاطات سياحية تستهدف تحفيزا أكثر للنشاط السياحي بالإضافة إلى توطيد المكتسبات المحققة في هذا الميدان، فضلا عن تنمية السياحة الداخلية وتحفيز الاستثمارات التي تحافظ على البيئة والتنوع البيولوجي ووضع إطار تنظيمي يلائم ترقية وتنشيط النشاطات السياحية واستحداث آلية لتمويل النشاطات السياحية.
نشير إلي أن اليوم العالمي للسياحة يصادف السابع والعشرين سبتمبر من كل سنة.

آخر تحديث : 27/09/2010 18:00:00

الوزير الأول يعرض أمام الجمعية الوطنية برنامج عمل الحكومة

الشعب

آخر عدد : 11806

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

حدث غير مسبوق يبعث على الأمل
نعيش اليوم، بلا شك، أول تناوب ديمقراطي سلمي على قمة الجمهورية، وهو حدث تاريخي لم يسبق له مثيل في مسار

معرض الصور

1
حفل تنصيب رئيس الجمهورية