انواكشوط,  09/06/2010
تسلم السيد محمد ولد محمدو، مفوض الأمن الغذائي صباح اليوم الاربعاء بميناء الصداقة في نواكشوط هدية من الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية الشقيقة، تمثلت في 2500 طن من الأرز بقيمة 1ر2 مليون دولار آمريكي.

وتهدف هذه المساعدة إلى توفير وجبات غذائية يومية ل 200 من تلاميذ المدارس الابتدائية في بلادنا لمدة ثلاثة أشهر في إطار برنامج الوجبات المدرسية الذي هو جهد مشترك بين بلادنا وبرنامج الغذاء العالمي.

وعبر المفوض بالمناسبة عن امتنان الشعب والحكومة الموريتانيين للشعب والحكومة الجزائريين على هذا "العون السخي الذي يعكس بصدق، عمق العلاقات الموريتانية الجزائرية الضاربة في القدم ويؤكد متانة الروابط الأخوية التي تجمع بين البلدين الشقيقين".

وأضاف أن هذه الهدية ستساهم دون شك في دعم جهود الحكومة الموريتانية في مجال الأمن الغذائي بشكل عام والوسط المدرسي بشكل خاص.

ومن جهته أعرب السفير الجزائري المعتمد لدى موريتانيا سعادة السيد زهاني عبد الحميد عن سعادته ل "حضور تسليم هذه الهدية بمبادرة طيبة من فخامة الرئيس عبد العزيز بوتفليقه، حرصا من الجزائر على التضامن الفعلي مع موريتانيا".

وتمنى السفير الجزائري أن تساهم هذه المساعدة في الرفع من المستوى الغذائي لتلاميذ المدارس الابتدائية باعتبارهم رجال المستقبل، آملا أن تقدم بلاده المزيد من المساعدات.

وبدوره أعرب السيد جي جوفرو، مدير برنامج الغذاء العالمي في موريتانيا، الذي ت، عن ترحيب البرنامج التابع للامم المتحدة بهذه المنحة الجزائرية الهامة، قائلا "إننا ممتنون لهذا التبرع السخي من قبل حكومة الجزائر، والذي سوف يدعم كافة الوجبات المدرسية المقررة للنصف الأول من العام الدراسي 2010 - 2011."

وحضر تسليم الهدية المدير العام لميناء الصداقة وعدد من المسؤولين بمفوضية الأمن الغذائي.


آخر تحديث : 09/06/2010 12:25:16

الشعب

آخر عدد : 11782

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

عشرية الإصلاحات البنيوية والورشات الكبرى
تشكل الحملة الانتخابية لرئاسيات 2019 سابقة في تاريخ موريتانيا، ذلك أنها المرة الأولى التي يجري فيها التنافس

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية