نواكشوط,  26/05/2010
افتتح صباح اليوم الاربعاء بنواكشوط الملتقى التكوينى الاول لصالح المديرين الجهويين للشؤون الاسلامية والتعليم الاصلى بنواكشوط، ويدخل هذاالملتقى فى اطارالتشاورالدائم مع المديرين الجهويين سعياالى ربط

مجهودهم الجهوى بالاستراتيجيات المركزية للقطاع.

ويستفيد من الملتقى المديرون الجهويون للشؤون الاسلامية والتعليم الاصلى ومديرو المعاهد الجهوية وممثلون عن الادارات المركزية بالوزارة.

وأوضح السيد الامام الشيخ ولد اعل الامين العام لوزارة الشؤون الاسلامية والتعليم الاصلى فى كمة له خلال اشرافه على افتتاح الملتقى أن تنظيم هذاالملتقى يشكل ضمانا لتفعيل دورالمديرين الجهويين فى تجسيد برامج الوزارة الرامية الى الشفافية فى التسيير واحترام المال العام والحرص على المردودية والعطاء وثقافة السلم سبيلا الى تحصين المجتمع من أخطار الغلو والتطرف وابرازالصورة الناصعة للاسلام فهما وسلوكا .

وأضاف أن من شأن الملتقى أن يدفع منتسبى هذ الحقل الى المشاركة الجادة فى عملية البناء الوطنى التى تستدعى مساهمة أكيدة وواعية خصوصا فى ظل التغيرات الايجابية التى تشهدها البلاد فى مختلف المجالات الحيوية.

وذكر الامين العام بأهمية التركيز الدائم على البعد المهنى بما فى ذلك التكوين والتأطيراللذان يتخذان من صياغة الانسان الغاية والوسيلة والهدف سبيلا الى بناء مجتمع قوى يساير جميع أفراده حركة العصر بوعى وانتاجية.

وسيتضمن هذا الملتقى -الذى يدوم يومين - عروضا ومحاضرات حول المواصفات المرجعية لاستراتيجية القطاع، والمهام والمسؤوليات من خلال النصوص المنطمة للقطاع، والرقابة والمتابعة ، كما سيتضمن نقاشات وحوارات حول تطوير عمل الادارات الجهوية وعلاقاتها المحلية .

وحضر افتتاح الملتقى الامينان العامان لكل من وزارتى: التعليم الثانوى والعالى ، والتشغيل والتكوين المهنى ، والعديد من أطر الوزارة.

آخر تحديث : 26/05/2010 10:40:00

الوزير الأول يعرض أمام الجمعية الوطنية برنامج عمل الحكومة

الشعب

آخر عدد : 11803

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

حدث غير مسبوق يبعث على الأمل
نعيش اليوم، بلا شك، أول تناوب ديمقراطي سلمي على قمة الجمهورية، وهو حدث تاريخي لم يسبق له مثيل في مسار

معرض الصور

1
حفل تنصيب رئيس الجمهورية